شباب تجارة احلى شباب


تذكر (مبادئ التامين )

شاطر

ramyfadda
مشرف
مشرف

ذكر
عدد الرسائل : 307
العمر : 29
الكلية التى ينتمى اليها : تجارة
الفرقة الدراسية : الثاللثة
احترام العضو لقوانين المنتدى :
100 / 100100 / 100

جامعة : المنوفيه
نقاط : 30240
تاريخ التسجيل : 10/11/2008

تذكر (مبادئ التامين )

مُساهمة من طرف ramyfadda في الثلاثاء فبراير 24, 2009 12:51 am

[center]المحاسبة في شركات التأمين



 يلعب التأمين دوراً هاماً في المجتمعات الحديثة ، فبالإضافة إلى الحماية الاقتصادية التي يوفرها التأمين لكثير من المشروعات فهو يساهم في تجميع المدخرات اللازمة لتحويل خطط التنمية في المجتمعات النامية أو للاستثمار في أوعية اقتصادية متعددة في المجتمعات المتقدة اقتصادياً.

ويعــــرف التأمين بأنه :
وثيقة أو عقـد أو اتفاق أو تعهد يلتزم المؤمْن بمقتضاه أن يؤدي إلى المؤمْن له أو المستفيد الذي اشترط التأمين لصالحه مبلغاً من المال أو إيراد أو مرتب أو أي عوض مالي آخر في حالة وقوع الحادث أو تحقيق الخطر المبين في العقد ، وذلك مقابل قسط أو أي دفعة مالية يؤديها المؤمْن له للمؤمْن (شركة التأمين).

من التعريف يمكن تحديد عناصر أو مقومات التأمين :
(1) المؤمْن : وهو ممثل في شركة التأمين المتخصصة التي تتولى إجراءات التعاقد مع المؤمن له بمعنى (المؤمن هو شركة التأمين)
(2) المؤمن له (المؤمن عليه) : هو الطرف الثاني في العملية التأمينية ، والذي يتولى دفع الأقساط وفقاً للعقد مع الشركة نظير حصوله هو أو المستفيد من التأمين على التعويضات المقررة أو المحددة في العقد.
(3) المســـتفيد : هو الطرف المستفيد من قيمة التأمين ، وقـد يتمثل في المؤمن له نفسه ، أو طرف ثالث كما هو الحال في بعض حالات التأمين على الحياة.
(4) وثيقة التأمين : وهي التي تصدرها شركة التأمين باعتبارها العقد الرئيسي للعملية التأمينية.
(5) الخطــــر : يعبر عن الخطر المحتمل وقوعه للمؤمن له ، ويعبر نوع الخطر المؤمن ضده أمراً جوهرياً في التأمين ويجب أن يكون محدداً بصورة واضحة في وثيقة التأمين
ويشترط أن يتوافر في الخطر -
أ - أن يكون الخطر محتمل الوقوع في أي وقت وليس مؤكد الوقوع في لحظة معينة.
ب - أن يكون الخطر خارجاً عن إرادة المؤمن له.
ج - أن يكون الخطر مشروعاً وليس مخالف للنظام العام والآداب.


أنــــــــواع التأمــين :

[ 1 ] من حيث حرية الاختيار ( الإلزام ) :
( أ ) تأمين اختيـــاري :
يتم بمحض إرادة المؤمن له دون أي إجبار ، ومن أمثلة ذلك .. التأمين على الحياة ، التأمين ضد الأخطار.
( ب ) تأمين إجباري ( إلزامي ) :
هو التأمين الذي تقضي به أو تلتزم به قوانين الدولة ، مثل : التأمين على السيارات – التأمين الاجتماعي – التأمين الصحي.

[ 2 ] من حيث موضوع التأمين :
( أ ) تأمين على الممتلكات :
وهو التأمين على ممتلكات الأفراد والشركات والهيئات كالعقارات والمنقولات مثل : التأمين ضد السرقة – التأمين ضد الحريق.
(ب )اتامين على الحياة :
يكون موضوعه حياة الشخص المؤمن له مثل : التأمين على الحياة لحساب المؤمن له أو لحساب أفراد أسرته مثل : التأمين ضد البطالة أو الشيخوخة أو ضد خطر الوفاة.
( ج ) التأمين على المسؤولية :
وهو التأمين على مسؤولية المؤمن له عما قد يسببه من أضرار للغير كالتأمين ضد إصابات العمل أو أمراض المهنة.

[ 3 ] من حيث الناحية الاقتصادية :
( أ ) تأمين تجــاري :
ويهدف إلى تحقيق الأرباح ويعتبر نوع من الادخار والاستثمار لدى شركة التأمين لمدة معينة ويكون من حق المؤمن له استرداد أرباحه أو عوائده في نهاية المدة .. مثل : البطالة – الشيخوخة – التعليم.
( ب ) تأمين غير تجــاري :
ويغلب عليه الطابع الاجتماعي أو التعاوني ، ويهدف إلى المحافظة على الممتلكات .. مثل : التأمين ضد الأخطار.

ولغرض الدراسة يتم تقسيم التأمين ( القانون الإنجليزي ) إلى :
( 1 ) تأمين على الحياة ..
( 2 ) تأمينات عامـــــــة ..

التأمين على الحيــاة :
ينقسم التأمين على الحياة إلى :

[ أ ] تأمين ضد خطر الوفاة ..
( يتم سداد التأمين في حالة وفاة المؤمن له )
(1) تأمين لمدة محدودة .. حيث يتم دفع مبلغ التأمين في حالة وفاة المؤمن له خلال المدة المنصوص عليها في العقد ، أما في حالة وفاته في مدة أخرى ، بخلاف المنصوص عليها في العقد ، فإنه لا يتم سداد مبلغ التأمين .. بمعنى .. أن التأمين ليس له قيمة استردادية في هذه الحالة.
(2) تأمين لمدى الحيـاة .. في هذا التأمين يتم وضع مبلغ التأمين في حالة وفاة المؤمن له في أي وقت ( دون تحديد مدة ).

[ ب] تأمين ضد خطر الحيــاة ..
( يتم سداد مبلغ التأمين في حياة المؤمن له )
(1) تأمين الوقفية البحتة .. وهو أن يتم دفع مبلغ التأمين إذا بقيّ المؤمن له على قيد الحياة إلى سن معينة وهنا له طابع استثماري.
(2) عقـد دفعات الحياة ( أو المعاشات ) .. وهذا العقد يضمن للمؤمن له الحصول على دفعات دورية ثابتة أو متغيرة القيمة من تاريخ معين ولمدة محدودة كعدد معين من السندات أو طالما بقي المؤمن له على قيد الحياة.

[ ج ] تأمين مختــــلط ..
وهو يجمع بين مزايا النوعين السابقين ، وهذا العقد يوفر حماية تأمينية منذ بداية العقد إلى تاريخ الاستحقاق ، وينص العقد على دفع مبلغ التأمين إلى المستفيد إذا توفيّ المؤمن له قبل تاريخ الاستحقاق ، ويدفع مبلغ التأمين أيضاً إلى حامل الوثيقة إذا بقيّ المؤمن له على قيد الحياة إلى تاريخ استحقاق الوثيقة ، وفي هذا النوع من العقود تستحق الوثيقة عند بلوغ المؤمن له سناً معينة أو في نهاية مدة محـــــددة.

التأمينـــــــات العامــــة :
وتشتمل على خروج التأمين التالية :

[ أ ] التأمين ضد الحوادث والمسؤولية ..
ويشمل هذا النوع عمليات تأمينات المسؤولية الناشئة عن الحوادث الشخصية وإصابات العمل وحوادث السير ووسائل النقل والتأمين ضد السرقة وخيانة الأمانة.

[ ب ] التأمين ضد الحريق والأخطار الأخرى ..
مثل : الحريق – الزلازل – البراكين – الصواعق – الرياح – الانفجارات المنزلية – الأضرار التي يحدثها سقوط الطيارات والسفن.

[ ج ] التأمين ضد أخطار النقل البري والنهري والجوي ..

[ د ] التأمين ضد أخطار أخرى لم ترد في الفقرات السابقة ..
مثل : تأمين الأرجل الذهبية للاعبي كرة القدم – تأمين الصوت للمطربين.



طبيعة العمليات في شركات التأمين :

(1) يدفع المبلغ المؤمن له قسط التأمين الذي تحدده الشركة المؤمنة لقيامها بتحمل الخطر وعند تحقق الخطر المؤمن ضده تدفع التعويض وفقاً لنصوص العقد ، ومن هنا يتضح أن الأقساط التي يسددها المؤمنون تعتبر أهم أوجه المصروفات.
(2) تقوم شركة التأمين باستثمار الأقساط وتحصل من خلالها على فوائــد وأرباح تعتبر مصدراً آخـــراً من مصــادر إيرادات الشــركة ( تسثمر في شراء أوراق مالية وفي العقارات وفي القروض).
(3) تعتبر المصروفات التي تنفعها الشركة مثل : المصاريف الإدارية – والعمومية – والأجور والمزايا – وبدل السفر والانتقال – والعملات تعتبر كلها من أوجه الإنفاق التي تلتزم بها الشركة.
(4) تقوم عمليات التأمين على فكرة توزيع المخاطر ، لذا قـد تقوم شركات التأمين بإعادة التأمين على جزء من عملياتها لدى شركات إعادة التأمين.


إعــــادة التأمــين :
• هو عملية تتحمل بموجبها إحدى شركات التأمين كل أو جزء من الخطر الذي سبق أن تحملته شركة أخرى ، في مقابل قسط تدفعه الشركة التي تحملت الخطر بصفة أصلية ، ويسمى قسط إعادة التأمين ، ويلاحظ أن حقوق المؤمن له القانونية لا تتأثر بعملية إعادة التأمين ويظل المؤمن الذي أصدر عقد التأمين ملتزماً أمام المؤمن له بجمع المنافع التي تنشأ بموجب عقد التأمين.

وينقسم عقد إعادة التأمين إلى :

(1) عقد إعادة تأمين اختياري ..
الشركة الأصلية ليست مجبرة على إعادة تأمين جزء من عملياتها، وشركة إعادة التأمين ليست مضطرة للقبول فلها الحق في الرفض أو القبول أو خفض قيمة التأمين.

(2) عقد إعادة تأمين اتفاقي ..
وهذا حسب الاتفاق بين الشركة الأصلية وشركة إعادة التأمين على نوع أو أنواع معينة من المخاطر ، فبمجرد قبول المؤمن المباشر إحدى العمليات تصبح شركة إعادة التأمين مسؤولة عن نصيبها عن هذه العمليـــة.

(3) عقـد إعادة تأمين إلزامي ( إجباري) ..
هذا العقد يفرضه قانون الدولة مثل : القانون المصري يلزم شركات التأمين بإعادة التأمين لدى الشركة المصرية للتأمين


منقول للفائدة


_________________
انتباااااااااااااااااااااااااااااة

noor
المشرف العام
المشرف العام

انثى
عدد الرسائل : 618
العمر : 28
الاوسمه :
الكلية التى ينتمى اليها : التجاره
الفرقة الدراسية : 4
احترام العضو لقوانين المنتدى :
100 / 100100 / 100

sms : النص
نقاط : 30391
تاريخ التسجيل : 26/10/2008

رد: تذكر (مبادئ التامين )

مُساهمة من طرف noor في الثلاثاء فبراير 24, 2009 9:18 pm

موضوع متميز ومهم جدا يا رامي

فشركات التأمين واحدة من أهم الوسطاء المالييين في اي اقتصاد بعد البنوك

وهناك الكثير من الادلة على قوة تاثير قطاع التأمين في رفع معدلات النمو الاقتصادي

و من الأدوار الهامة التي يلعبها قطاع التأمين في الأقتصاد

ادارة الاخطار وموجهاتها مما يمنح الأقتصاد درجة اعلى من المرونة نظرا لوجود تغطية لكثير من المخاطر

ايضا تلعب شركات التامين دور كبير كوسيط مالي حيث تسهم في جذب وتعبئة المدخرات من أجل تمويل الاستثمار
من الجدير بالذكر ان مصر يوجد بها
21 شركة تأمين من بينها 3 شركات مملوكة للدولة، و15 شركة تأمين خاصة، وواحدة للتأمين التعاوني، وصندوق للضمان الائتماني، وشركة واحدة لإعادة التأمين مملوكة للدولة، بالإضافة إلى العديد من صناديق التأمين الخاصة يصل عددها إلى 625 صندوقا
وان هذا القطاع يشهد نموا كبيرا في الفترة الأخيرة

حيث اشارت دراسة قام بها البنك الأهلي الى

صعود إجمالي أرباح شركات التأمين العاملة في مصر إلى 991 مليون جنيه بنهاية يونيو 2007 مقابل 591 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2005، وبلغت حصة الشركات العامة من الأرباح نحو 4. 82 في المائة مقابل نحو 9. 9 في المائة 7. 7 في المائة للشركات الخاصة والشركات الأجنبية على التوالي


#1


_________________
[b]على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء
باحبها وهي مالكه الأرض شرق وغرب
وباحبها وهي مرميه جريحة حرب





    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين فبراير 20, 2017 10:18 pm